وكيلة العمادة لكليات البنات

 

ونحن في مرحلة التحول الوطني، ومعايشة التقدم والإصلاح

الذي حمل لواءه خادم الحرمين الشريفين - اطال الله في عمره-

وتأكيد استمرار مسيرة التنمية والبناء، التي انتهجتها المملكة العربية السعودية،

فكان التوجه تأكيد الجودة والاتقان، ورفع مستوى الكفاءة والأداء،

وجامعة الملك خالد خطاها متسارعة في تحقيق رؤية هذا البلد،

واستمرارية التحسين وضمان الجودة في كافة جهاتها واداراتها،

حاصلة على الاعتماد المؤسسي الكامل،

متقدمة للاعتماد البرامجي لعدد من البرامج في مختلف الكليات،

حيث اصبحت الجودة واقع ملموس، وثقافة شائعة بين منسوبي الجامعة،

وبتضافر الجهود تقوم الجامعة بدورها المتمثل في توفير البيئة الاكاديمية

الجاذبة للطلاب ولأعضاء هيئة التدريس.

 

وكيلة العمادة لكليات البنات

 

د/ حصه آل ملوذ